U3F1ZWV6ZTQ3NjM0OTc0NjI1X0FjdGl2YXRpb241Mzk2Mzg1MzkzODg=
recent
أخبار ساخنة

كيف تربي إبنك بالطريقة الصحيحة بدون عنف

كيف تربي إبنك بالطريقة الصحيحة بدون عنف

كيف تربي إبنك بالطريقة الصحيحة بدون عنف
كيف تربي إبنك بالطريقة الصحيحة بدون عنف

تربيت الأبناء مهمة عظيمة وثقيلة على كاهل من لا يهتمون بهذا الجانب أو من لا يقدرون ويتشبثون فقط بأقوال الآباء وعادت من سبقوهم في التربية الأبناء فكم من شخص يربي أبنائه مثلما ربياه والداه ظن منه أنه يسلك السلوك الصحيح في هذا وأنه سينجح لا محال . قد تكون طريقة تربية والداك لك جيدة بل ممتازة بحيث جعلوا منك رجل أو إمرأة لها قيمة في المجتمع وكل متطلبات الحياة متوفرة لها بسبب التعليم الصحيح والوعي الكبير الذي تم زرعه فيك منهما وكذلك العلاقات في المجتمع التي تترتب عن هذه التربية الصالحة و الوعي الكبير .ولكن لا تظن بأنك بإتباع نفس الطريقة بحذافيرها ولا تفوت أي شيئ تعلمته من قبل سيغنيك عن تعلم طرق جديدة وعمل دراسة للمجتمع هل تغيرت فيه بعض الأمور أم هو باقي نفس زماننا ؟ هل فكري وعلاقاتي ووعي نفس فكر والداي وعلاقاتهم ووعيهم ؟ كلها أسئلة إطرحها على نفسك وأكثر منها بكثير فالوقت يتغير والمحيط الإجتماعي يتغير كذلك ومنه ستتغير حتما طريقة التربية للأبناء . وتتغير معهم طريقة تلقينك لدروس الأنبياء والمرسلين وعبر الإسلامية عن السابق .
فافي الوقت الحالي المجتمع أصبح لا يؤمن أو لا يصدق إلا بالشيئ الواقعي الملموس وذلك بسبب أننا نعيش في زمن لا يحتمل من الكذب والنفاق الإجتماعي ونعيش في وسط مليئ بالأمراض وإن صح التعبير لم نعيد نحكم عقولنا ولم نعد نعمل بالوعي ولم تعد بعض المبادئ والقيم متجسد في الواقع مع الأسف وهذا ما يدفعنا لعمل دراسة بسيطة في تربيت الأبناء لأن ما ذكر الآن كله يؤثر على المجتمع بشكل كبير جدا . إذا كيف تربي إبنك بالطريقة الصحيحة والمناسبة بدون عنف ؟

ماهي آثار ضرب طفلك ؟

مهما بلغ إبنك من العمل حذاري أن تضربهم أولا لأنه ليس من الرقي أبدا وليس من الفكر قد يتعارض مع الكثيرون ولكن هناك حلول أحسن وأفضل وأرقى من الضرب لا ولها نتائج أفضل وأحسن بكثير عكس الضرب الذي يجعل بينك وبين إبنك مساحة ويزيد من كرهه لك .لا وقد تظهر شريحة كبيرة تنتقي من القرآن ومن السنة ما ينسابها كما جاء عن ضرب الأبناء من أجل الصلاة 
ولكن لو سألته هل أخدت  وقت تفكر في طريقة تجعل إبنك يحب الصلاة ؟ أجب هل إستثمرت وقتا وتفكيرا وتحكيم للعقل وإسقاطا على المجتمع المعاش ثم خرجت بفكرة الضرب لا أبدا لذلك وجب تحكيم العقل والقلب ومجاراة الواقع وإستثمار للوقت في تفكيرك حول ما يناسب من عادات وأفكار يجب أن تزرع في الإبن حتى يصبح مصليا أو حتى يصبح حافظا للقرآن أو أن يصبح مطيعا لك 
فإذا توجهت للضرب فاعلم أنك لم تستثمر لا وقت في إيجاد الأفكار ولم تحكم عقلك ورأيت على أن صفت الآباء والأجداد هي الحل 
بإسقاطها على نفسك وأبناء جيلك فقط وهذا خطأ .

الدكتور طارق الحبيب وضرب الأبناء

الدكتور : جاسم المطوع أخصائي تربوي ومستشار أسري أفكار لتأديب ابنك من غير عصبية


د. مصطفى أبو سعد أمسية هكذا نربي

الجزء الأول من الأمسية الجماهيرية "هكذا نربي (مهارات وكفاءات المربي الإيجابي)" مع الدكتور #مصطفى_أبو_سعد، والتي قامت مؤسسة #رؤية_للثقافة_والإعلام بالمشاركة بتنظيمها في مدينة #استانبول التركية بالتعاون مع أكاديمية إنسان لبناء القيم، وقف توداف، اقرأ للتربية والعلوم والثقافة، جمعية الإغاثة الإسلامية أمة، مركز الذكر الحكيم وجمعية همة.

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

الاسمبريد إلكترونيرسالة